دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة
» بالفيديو .. بداية نزول الوحي على رسول الله صلى الله عليه وسلم
الثلاثاء يناير 14, 2014 5:51 am من طرف علاء سعد حميده

» بالفيديو ضوابط دراسة السيرة النبوية العطرة
الخميس نوفمبر 07, 2013 7:46 pm من طرف علاء سعد حميده

» تعليم الصلاة بطريقة بسيطة
الجمعة نوفمبر 30, 2012 1:31 pm من طرف Admin

» بعض معجزات النبى صلى الله عليه وسلم
السبت أكتوبر 27, 2012 3:46 pm من طرف Admin

» مبشرات ميلاد النبى صلى الله عليه وسلم
السبت أكتوبر 27, 2012 3:14 pm من طرف Admin

» حياة الرسول صلى الله علية وسلم بعد فتح مكه
السبت أكتوبر 27, 2012 2:17 pm من طرف Admin

» حياة الرسول صلى الله عليه وسلم بعد الهجرة
السبت أكتوبر 27, 2012 2:05 pm من طرف Admin

» حياة الرسول صلى الله عليه وسلم قبل الهجرة
السبت أكتوبر 27, 2012 1:08 pm من طرف Admin

» الإعجاز العلمى فى السنة النبوية
السبت أكتوبر 27, 2012 12:40 pm من طرف Admin

تواصل معنا

الأربعاء أكتوبر 03, 2012 2:22 pm من طرف Admin

تعاليق: 0

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
علاء سعد حميده
 
ياسر المتولى
 

سحابة الكلمات الدلالية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية

تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتدى الإسلام خاتم الأديان ISLM على موقع حفض الصفحات

تصويت
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




النبى الخاتم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

النبى الخاتم

مُساهمة من طرف Admin في الأربعاء أكتوبر 24, 2012 3:05 pm

" النبي الخاتم "

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمداً عبده ورسوله. { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ } ، { يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيراً وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيباً } ، { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً} .

أما بعد فإن أصدق الحديث كتاب الله وأحسن الهدي هدي محمد وشر الأمور محدثاتها وكل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة وكل ضلالة في النار .



" يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وآمنوا برسوله يؤتكم كفلين من رحمته ويجعل لكم نورا تمشون به ويغفر لكم والله غفور رحيم " ، ويقول سبحانه : " لقد من الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولا من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين " ، خزائن رحمة الله واسعة ، ونعمه علينا لاتعد ولا تحصي ، ولو وضعت النعم كلها في كفة ونعمة رسول الله في كفة لرجحت بها نعمة هذا النبي الأمي الكريم ، فهو الذي دلنا علي الله ، ودعانا إلي الحق ، وأخرجنا الله به من الظلمات إلي النور ، وهدانا به سبل السلام : " إن الله وملائكته يصلون علي النبي يأيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما " .

روي الترمذي وأحمد عن أبي سعيد الخدري عن قال : " أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ولا فخر، وبيدي لواء الحمد ولا فخر، وما من نبي يومئذ آدم فمن سواه إلا تحت لوائي، وأنا أول من تنشق عنه الأرض ولا فخر، وأنا أول شافع وأول مشفع ولا فخر" .

أعز الله خير أمة بأكرم رسول ، فنبينا خاتم الرسل وأمته آخر الأمم ، والجنة حرام علي الأنبياء حتى يدخلها وحرام علي الأمم حتى تدخلها أمته ، رفع الله ذكره ، وشرح صدره ، وأعلي منزلته ، ورفعه إلي سدرة المنتهي ، وناجاه بكلامه ، وقربه إليه في منزلة لم يصل إليها ملك مقرب ولا نبي مرسل ، وكفي لنا شرفا وفخرا أن جعلنا الله من أمة محمد ، فأمته أمة مرحومة وهو رحمة مهداة .



* أول من تنشق عنه الأرض يوم القيامة هو نبينا ، وأول من يطرق باب الجنة فيقول خازنها مَنْ ؟ فيقول : محمد ، فيقول : لم أومر أن أفتح لأحد قبلك ، ويوم القيامة تري الناس سكارى وما هم بسكارى ولكن عذاب الله شديد ، والرعب والخوف يعلو الوجوه ، والحر شديد والزحام رهيب ، والأخلاء والأصدقاء بعضهم يومئذ لبعض عدو إلا المتقين ، ويفر المرء يومها من أخيه ، وأمه وأبيه ، وصاحبته وبنيه ، فلكل منهم شأن يغنيه ، وكل إنسان يعاين الكرب والهول يعض يد الندامة ويتحسر علي ضياع أيامه ولياليه ، والأنبياء مع الناس كل منهم مشغول بنفسه ، ويلجأ إليهم الخلق يستشفعون بهم فيردونهم وكل منهم يقول : يارب لا أسألك اليوم إلا نفسي ...

وفي هذا الحشر الهائل المشغول بنفسه أين هو رسول الله ؟ هل هو مشغول بنفسه ؟ هل يريد النجاة لنفسه ؟ إنه في أرض المحشر لا يبحث عن نجاة نفسه ، ولا يسأل الله لنفسه ، بل يقول : يارب أمتي يارب أمتي ، فيأذن الله له أن يبدأ الشفاعة ، فيخر تحت العرش ساجدا ، ويثني علي الله بما هو أهله ، فيقول الله له : يا محمد ارفع رأسك وسل تعط واشفع تشفع .

هذا هو اليتيم محمد ، شاء له ربه بداية مجردة من رعاية الأب وحنان الأم ، فمات أبوه وله شهرين في بطن أمه ، وخرج إلي الدنيا يتيما لم تر عيناه أباه ، وماتت أمه وله ست سنوات ، ومات جده وله ثمان سنوات ، فمن الذي آوي هذا اليتيم ورباه ؟؟ من أدبه فأحسن تربيته وتأديبه ؟ لقد رباه ربه فأحسن تأديبه ومدحه بقوله " وإنك لعلى خلق عظيم " .



* قبل بعثة النبي كانت الأرض تئن بما يدور علي ظهرها من ظلم وفجور ، فأراد الله أن يطهرها من الظلم والفساد ، وأشرق علي الدنيا فجر الحق ببعثة سيد الخلق حيث يقول : " أنا دعوة أبي إبراهيم ، وبشري أخي عيسي ، ورؤيا أمي آمنة " رواه أحمد والحاكم والطبراني عن العرباض بن سارية .

· ما هي دعوة إبراهيم ؟

· وماهي بشري عيسي ؟

· وما هي رؤيا آمنة ؟

1- دعوة إبراهيم بعد بناء البيت هي : " ربنا وابعث فيهم رسولا منهم يتلوا عليهم آياتك ويعلمهم الكتاب والحكمة ويزكيهم إنك أنت العزيز الحكيم " .

2- وبشري عيسي هي قوله لبني إسرائيل : " وإذ قال عيسي بن مريم يا بني إسرائيل إني رسول الله إليكم مصدقا لما بين يدي من التوراة ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد ".

3- ورؤيا آمنة هي قولها أنها رأت في منامها قبل ولادتها للنبي أنها رأت نورا خرج منها فأضاء ما بين المشرق والمغرب ، روى أحمد والطبراني والبيهقي في الدلائل عن أبي أمامة قال : قلت : يا نبي الله ما كان أول بدء أمرك ؟ قال : دعوة أبي إبراهيم وبشرى أخي عيسيى ورأت أمي أنه يخرج منها نور أضاء قصور الشام " .

فهذا هو نور النبوة الذي أشرق علي الأرض فجره ، فمحي منها ظلام الجهل والخرافة ، وأنارها بنور العلم واليقين ، وترك الأمة علي المحجة البيضاء ليلها كنهارها لا يزيغ عنها إلا هالك .



* منذ أخذته حليمة وضمته إلي صدرها حتى حلت البركة عليها ، فامتلأت ضروع الشياه وكثر الخير في باديتها ، ونمت الزروع وفاضت النعمة علي من حولها ، كيف لا وهي تحمل بين يديها خير البشر وأكرم خلق الله .

" لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم " لقد أمره الله أن يدعو فدعا ، وأمره أن يبلغ الأمانة فبلغها ، فهو يدعو عباد الله إلي الله ، والله يفتح بدعوته أقفال القلوب ، وكان الذي يحزنه ويؤرقه في ليله هو إعراض الناس عن الحق ولهذا كان دائم البكاء متواصل الأحزان ليست له راحة ، لا تراه إلا غاديا أو رائحا من أجل هذا الدين .



* إذا أردت أن تنظر إليه من أي جانب وجدت فيه الكمال والتمام ، فقد أدبه ربه فأحسن تأديبه .

كيف كان حلمه وسعة صدره وصدقه وأمانته ووفاؤه ؟؟!! فالإسلام ليس شعارا أجوف ، ولا كلمات براقة ، وإنما الدين المعاملة ، الناس لا يعنيها صلاتك ولا صيامك ولا ذكرك ودعاءك ، والله تعالي لا يخدعه صورتك ومظهرك ، إنما الدين هو السلوك والمعاملة ، فمن حسّن خلقه بلغ درجة الصائم القائم ، ومن ساء خلقه فليراجع نفسه حتى لا يأتي يوم القيامة مفلسا من الحسنات .



1- تسأل عن رحمته ؟ فقد قال عنه ربه " وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين " . رحمة للإنس والجن والحيوان والنبات والجماد ، كان أرحم الناس بالنساء والصبيان ، ما ضرب صبيا ولا امرأة قط ، وهو القائل : " الراحمون يرحمهم الرحمن ، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء " رواه أحمد وأبو داود والترمذي عن ابن عمر .

لما بنوا له المنبر وكان قبله يخطب علي جذع شجرة ، فسمع من في المسجد صوت بكاء الجذع ولم يسكت حتي نزل من المنبر وضمه وأخذ يُسَكَّت كما يُسَكَّت الصبي ، حن الجذع لرسول الله لما كان يسمع من الذكر ... الحديث برواياته رواه أحمد وابن ماجه والدارمي عن الطفيل بن أبي بن كعب عن أبيه ، فالوجود كله يسبح بحمد الله : " وإن من شيء إلا يسبح بحمده ولكن لا تفقهون تسبيحهم " .



2- تسأل عن نسبه ؟ فهو خير الناس نسبا وأعلاهم شرفا ، روى أحمد والترمذي عن المطلب بن أبي وداعة أن النبي قال : " إن الله تعالى خلق الخلق فجعلني في خيرهم ، ثم جعلهم فرقتين فجعلني في خيرهم فرقة ، ثم جعلهم قبائل فجعلني في خيرهم قبيلة ، ثم جعلهم بيوتا فجعلني في خيرهم بيتا ؛ فأنا خيركم بيتا وخيركم نفسا " .



3- تسأل عن معجزاته ؟ إن معجزات نبينا لا تقف عند حصر وأولها القرآن الكريم ، طلب أهل مكة آية ، وهل إذا ظهرت الآية يؤمنون ؟ قالوا : نعم ، فأشار إلي القمر بأصبعه فانفلق فلقتين وصارت كل واحدة خلف الجبل ، فقال : " اشهد يا أبا بكر " فهل آمن القوم ؟ كلا ، بل قالوا : إن محمدا سحر القمر !!! ذكره ابن جرير . وقالوا : إن استطاع أن يسحرنا فلن يسحر الناس جميعا ، اسألوا الركبان في الصحراء عن ذلك ، فأخبروهم أنهم في تلك الليلة رأوا القمر قد انفلق فلقتين ، ونزل قول الله تعالي : " اقتربت الساعة وانشق القمر . وإن يروا آية يعرضوا ويقولوا سحر مستمر " . إن القرآن كتاب هداية لمن يبحث عن الهداية تدفعه التقوي ليتعلم ويفهم ويبصر ، أما من استغلق قلبه وغطاه هواه وعماه ، فو الله لو تناطحت الجبال بين يديه لن يهتدي إلي الحق : " قل هو للذين آمنوا هدي وشفاء والذين لايؤمنون في آذانهم وقر وهو عليهم عمي " .



* كم مرة قال له أصحابه : فداك أبي وأمي يا رسول الله ؟؟ وفي غزوة أحد كان تنهال عليه السهام من كل جانب وحفروا له حفرة وقع فيها حتى كسرت رباعيته وشج وجهه الشريف وسالت دماؤه الطاهرة وهو يمسح الدم عن وجهه ويقول : كيف يفلح قوم فعلوا هذا بنبيهم ؟ وهذا أبو طلحة وظهره قد امتلأ سهاما وجعل نفسه كالترس يتقي كل سهم بجسده ليفدي نبيه ويحرك عنقه ورأسه هنا وهنا يقول : نحري دون نحرك يا رسول الله . نفسي دون نفسك يا رسول الله . أي حب هذا كان في صدور القوم ؟ وأي حب ما زال حيا في صدور أتباعه ولم يروه ويتمني أحدهم لو يفتدي بأهله وماله ليراه ولو مرة واحدة . والله هو أهل لهذا الحب : أليس هو الذي دلنا علي الله ودعانا إلي الحق وأخرجنا الله به من الظلمات إلي النور ولولا صبره وتضحيته ما كنا نجلس الآن في مسجد نسمع الأذان ونسمع كلام الحق ونعبد الله الواحد الأحد ، فالحمد لله علي نعمة رسول الله .



*كان يحب أمته حبا شديدا ، ولا عجب أن تبادله الأمة حبا بحب ، لما فتحت ثقيف وجاء وفدهم إلي المدينة المنورة سأله رجل من الوفد : أليس لكل نبي دعوة مستجابة ؟ قال : نعم ، قال : فلماذا لم تدع ربك يعطيك ملكا كملك سليمان ؟ فتبسم وقال : " لكل نبي دعوة مستجابة فمنهم من تعجلها في الدنيا ومنهم من دعا علي قومه ، وإنني ادخرت دعوتي شفاعة لأمتي يوم القيامة " رواه البغوي في شرح السنة والحاكم عن عبد الرحمن بن أبي عقيل .

وعندما تأتي الوفود من مشارق الأرض ومغاربها للصلاة في مسجده ثم تعرج للسلام عليه كبارا وصغارا رجالا ونساءا كلهم يقف أمام قبره ويقول : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته ، نشهد أنك بلغت الرسالة وأديت الأمانة ونصحت الأمة وجاهدت في سبيل دينك حتى أتاك اليقين .

ولله در القائل :

أحــزان قلبي لا تــزول * حــتى أُبشـر بالقبــول

وأرى كــتابي باليمـين * وتُســر عيني بالرســول

اللهم أكرم هذه العيون برؤية الرسول .















الخطبة الثانية


الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام علي سيد المرسلين ، سيدنا ومولانا محمد ، وعلي آله وأصحابه وأزواجه أمهات المؤمنين ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله، صلوات الله وسلامه عليه، سبحانك لا علم لنا إلا ما علمتنا إنك أنت العليم الحكيم .



" لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة لمن كان يرجو الله واليوم الاخر وذكر الله كثيرا "، لا يعلم نبي أحب أمته كما أحب النبي هذه الأمة ، وكان النبي معلما ومربيا ، وحقيقة حب الأمة لنبيها لا يدل علي صدقه إلا حسن المتابعة له في عباداته ومعاشراته ومعاملاته وأخلاقه ، " قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم " ، هكذا فهم الصحابة وهكذا أحبوا نبيهم حتى صار أحب إليهم من نفوسهم وأموالهم وأولادهم ويفتدونه بآبائهم وأمهاتهم وما يملكون من دنياهم ، روى البخاري ومسلم عن أنس قال : قال رسول الله : " لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من ولده ، ووالده ، والناس أجمعين " .

الإنسان لا يحب من لا يعرفه ، فالسبب الأول لحبه أن نعرف من هو ؟ وكم تحمل من تضحية ؟ وكم سالت دموعه وعرقه ودماؤه وهو لا يبتغي بذلك في الحياة الدنيا مغنما ولا راحة ، إنما غاية رغبته أن ينغمس الناس جميعا في رحمة الله الواسعة ، وأن ينعموا بأنوار وبركات هذا الدين العظيم ، الذي علّم البشرية لغة العقل والحوار ، وأنقذ المرأة من الذل والهوان والسخرية ، وفجر طاقات العلم والإبداع والفكر في كل ميادين المعرفة حتى خرج قادة للبشرية في جميع علومها من هذه الأمة المرحومة القائدة الراشدة ، أليس هو القائل : " العلماء ورثة الأنبياء " .

أيها المسلم الموحد : لك الفخر والعزة والكرامة أنك من خير أمة ، وأنك منسوب إلي خير رسول . حقا . إن تعلم السيرة سبب للمحبة .
avatar
Admin
Admin

عدد المساهمات : 281
تاريخ التسجيل : 26/09/2012
العمر : 46

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://nm1771971.moontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى